وفاة الفنان السعودي تومي عمران

أكدت شقيقة الفنان السعودي "تومي عمران" وفاة شقيقها، مبينة أن الخبر هذه المرة صحيح وليس إشاعة، وأن الوفاة حدثت في شهر يونيو المنقضي، كاشفة عن سبب عدم إعلان الوفاة في حينه.

وأوضحت شقيقة تومي وفقاً لـ "سيدتي"، أن شقيقها الذي توفي عن عمر (36 عاماً)، كان يقضي إجازته معها في الخبر قبل أن يسقط فجأة مغشياً عليه حيث كان يعاني من ورم في الدماغ ولم يكن يعرف ذلك ولا أي أحد من عائلته.

وأضافت أنه دخل في غيبوبة لمدة شهرين، وتوفي يوم 12 يونيو الماضي ودفن في اليوم التالي، مشيرة إلى أنهم كانوا في حالة يرثى لها بعد وفاته لذلك لم يفكروا في إعلان الخبر في حينه.

ولد تومي عمران في ولاية كاليفورنيا الأمريكية من أب سعودي وأم تركية وعاش حياته في فرنسا، وكانت زيارته الأولى للمملكة وهو في عمر 15 عاماً للحصول على بطاقة تعريف شخصية.

وتخرج في كلية الهندسة لكنه كان يحب الفن وأراد تحقيق حلمه أن يصبح مغنياً، ولقي ذلك معارضة من والده في البداية قبل أن يقتنع الأب برغبة ابنه في النهاية.