60 مجهولاً يحضرون جنازة رجل لم يلتقوه من قبل

حضر حوالي 60 غريباً جنازة رجل لم يلتقوه قط في بريطانيا، تلبية لدعوة أطلقها كاهن قبل عملية الدفن.

وذكر موقع "بي بي سي" الإلكتروني اليوم السبت، أن رجلاً يدعى تيرانس فيلر، 85 عاماً، توفي في دار للعجزة، ولكن تبين أن ليس لديه أقارب أو أصدقاء أو حتى معارف.

وفور تأكيد حالة الوفاة من قبل دار العجزة، أجرى القيمون على الدار حملة للبحث عن الأشخاص الذين سبق لهم أن التقوا بالفقيد، ولكن من دون جدوى.

وقبل إجراء مراسم الدفن، طالب أحد الكهنة في المنطقة من الناس المشاركة وحضور الجنازة، إلا أن ردود الفعل فاقت التوقعات.

وقال أحد المشاركين في مراسم العزاء: "هذا الرجل لم يكن لديه أصدقاء أو أقارب، ولا نعرف شيئاً عن حياته.. شعرنا جميعاً بالحزن تجاهه ولذلك بادرنا كي نعطي الرجل وداعاً لائقاً".

وأوضح شخص آخر من المعزين، أنه "على الرغم أن الفقيد لم يتزوج ولم يكن له أولاد، ولكن يظهر ابن أو حفيد أحدهم".

ويتابع التقرير أن قرابة 60 شخصاً لم يكونوا على صداقة أو معرفة بالفقيد حضروا إلى الكنيسة وشاركوا في مراسم الوداع والصلاة، وقام أحد المتاجر بالتبرع بالطعام من أجل مراسم ما بعد الصلاة.