زيدان: مبابي يحلم بالريال.. ولا مفر من فيروس الفيفا

أكد الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد، جاهزية فريقه لخوض مواجهة إيبار، غدًا السبت، ضمن منافسات الجولة الـ13 من الليجا.

وقال زيدان، خلال المؤتمر الصحفي اليوم الجمعة، الذي نقلته صحيفة "ماركا" الإسبانية: "كل المباريات التي نخوضها مُعقدة، وربما ضد إيبار ستكون أكثر تعقيدًا".

وأضاف "إيبار يملك ملعبًا مختلفًا تمامًا عن باقي المنافسين، فهو صغير الحجم ودائمًا تكون المباريات صعبة هناك، ونحن مستعدون جيدًا للمباراة".

وعن غضب ليوناردو المدير الرياضي لباريس، بسبب تصريحات زيدان عن مبابي، علق: "لم أقل أي شيء، وكل ما قلته كانت كلمات اللاعب نفسه بأنه يحلم باللعب هنا، والجميع يعرفون ما يريده".

لغز بيل وخاميس

وتحدث زيدان عن البلد المستضيف لكأس السوبر الإسباني، قائلًا "نحن هنا لكي نلعب، والقرار حاليًا بيد الاتحاد الإسباني، ونحن سوف نتبع القرار النهائي، والآن نحن نفكر في مباراة الغد".

وتابع: "حالة مارسيلو؟ لن أخبركم بما لديه، لأنني لا أملك إذنًا للتصريح، وهو أمر صغير، ونحن أكثر هدوءًا".

وعن حالة الثنائي بيل وخاميس، أجاب: "هما ليسا متاحين للعب، وسينضمان لمنتخبي ويلز وكولومبيا، وبعد ذلك بـ5 أو 6 أيام سنرى ما إذا كانوا مستعدين للمشاركة مع منتخبات بلادهم أم لا".

وأوضح مدرب الريال: "بيل وخاميس قاما بعمل بدني على أرض الملعب، لكنهما لم يتدربا مع الفريق، وحين لا تتدرب مع المجموعة لا يمكنك أن تُشارك، لأنك تفتقر للقدرة على ذلك".

وواصل زيدان: "رودريجو وفالفيردي؟ لم أتفاجأ بالمستوى، هما يُشاركان معنا لذلك، وفي كل مرة يحصلان على الفرصة يُثبتان أحقيتهما بها".

فيروس الفيفا

واسترسل: "فيروس الفيفا؟ إنه أمر لا مفر منه، وآمل ألا يحدث شيء، وفي التوقف الماضي حدثت أشياء كثيرة، وما عليك سوى الذهاب مع منتخب بلادك وقضاء وقت جيد، والعودة بدون إصابة".

وزاد مدرب الملكي: "سلسلة مباريات دون استقبال أهداف؟ نعم أنا أقدر ذلك، وهذا يعني أن الفريق بأكمله يعمل من أجل ذلك، ونحاول أن نخرج دائمًا بشباك نظيفة".

واستكمل متحدثًا عن دوره مع اللاعبين الشباب، قائلًا "أتحدث معهم من وقت لآخر، ولا شيء أكثر من ذلك، إنهم لاعبون لديهم بيئة وعائلة متماسكة للغاية، وإذا كنت تعمل فسوف تتحسن وسيكون لديك العمر للتعلم".

واختتم: "مودريتش؟ سيكون له دور مهم هنا، هو لم يلعب بانتظام لكنه مودريتش، وحين تزداد المباريات سوف نرى كيف يمكن الاعتماد عليه، لكننا بحاجة إلى خدماته".