«ميسي اليابان» يتحسر على ضياع الفرصة التاريخية

تحسر نجم خط وسط منتخب اليابان، تاكيفوسا كوبو، على ضياع فرصة تسجيل أول أهدافه الدولية، بمرمى منتخب تشيلي، فجر الثلاثاء، باللقاء الذي انتهى بخسارة الفريق الآسيوي بنتيجة 0-4، ضمن منافسات المجموعة الثالثة من كأس أمم أمريكا الجنوبية "كوبا أمريكا" 2019 في البرازيل.

وصنع كوبو، 18 عاماً، لنفسه فرصة خطيرة للتسجيل في الدقيقة 65، عندما راوغ مدافعي تشيلي، ليصل إلى المرمى ومواجهة الحارس، إلا أنه سدد الكرة نحو الشباك الجانبية.

فقدان تلك الفرصة الواضحة جعل كوبو، المعروف في بلاده بلقب "ميسي اليابان"، يعترف للصحيفة اليابانية (سانكي سبورتس) بالقول: "تلقيت بعض الفرص الجيدة للتسجيل، ولكن لم أستفد منها، يؤسفني أنني لم أستطع القيام بذلك".

وأضاف: "نحن لم نستفد من الفرص المتوفرة للتسجيل، بعكس الخصم الذي استفاد من كل فرصة حصل عليها، لتنتهي المباراة بهذه النتيجة".

ويسعى "ميسي اليابان" لتحقيق رقم قياسي، بأن يكون أصغر مسجل في تاريخ منتخب اليابان، ويكسر الرقم القياسي الحالي للمهاجم المعتزل نوبوتوشي كانيدا (61 عاماً) والذي هز شباك منتخب كوريا الجنوبية في 15 يونيو 1977، بعمر 19 عاماً، و119 يوماً.