الشعلة: «الأوقاف» رفعت الضبط والإحضار عن 400 مواطن


أعلن وزير الأوقاف و الشؤون الإسلامية وزير الدولة لشؤون البلدية فهد الشعلة، إن الأمانة العامة للأوقاف قدمت 500 ألف دينار لدعم حملة الغارمين من الكويتيين والكويتيات، خلال شهر رمضان المبارك.

وقال الشعلة في تصريح صحفي، إن الأمانة العامه للأوقاف تسعى من خلال هذه المساهمة لرفع الضبط والإحضارعن 400 حالة من الغارمين الكويتيين، الذين كان من بينهم 300 إمرأة و 100 رجل، وذلك بالتنسيق مع جمعية التكافل لرعاية السجناء التي تقوم بدراسة الحالات المستحقة وضمان استكمالها للشروط المُعدة للإستفاده من دعم الأمانة العامة للأوقاف لحملة تبرع شهر رمضان.

وأوضح الشعلة إن شريحة الغارمين الكويتيين تعد من ضمن الفئات المستهدفة في خطة عمل الأمانة العامة للأوقاف استكمالاً لمسيرة قائد الإنسانية حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، الذي استحق هذا اللقب بكل جدارة واستحقاق وبالتعاون مع المؤسسات الحكومية، وجمعيات النفع العام. وقال الشعلة إن هذه الحملة المباركة التي تستهدف رفع الضبط والإحضار عن 400 كويتي من الرجال والنساء، جاءت بهدف المحافظة على لم شمل الأسره الكويتية، ورفع المعاناة عنها وإنقاذها من التفكك والضياع وذلك انطلاقاً من حديث الرسول صلى الله عليه و سلم «الأقربون أولى بالمعروف».