رئيس الوزراء الياباني: صواريخ كوريا الشمالية تهديد خطير لأمن اليابان

قال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي اليوم السبت ان قرار كوريا الشمالية باختبار صاروخ باليستي يمثل تهديدا خطيرا لليابان وخرقا جديدا للقرارات الدولية.

وذكر آبي في مؤتمر صحفي عقده بلندن بعد محادثاته مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي مساء امس الجمعة انه "رغم التحذيرات القوية من قبل المجتمع الدولي مضت كوريا الشمالية مجددا اليوم قدما في إطلاق صاروخ باليستي".
ورأى ان الخطوة الكورية تمثل تهديدا خطيرا على امن اليابان معتبرا ان " هذه التجارب غير مقبولة على الإطلاق وندينها بشدة".

واكد ابي ان بلاده ستحافظ على علاقاتها الاستراتيجية مع الولايات المتحدة للابقاء على الجاهزية العالية ضد تهديدات كوريا الشمالية لحماية امن الشعب الياباني.

ودعا الدول التي تتقاسم القيم نفسها مع اليابان الى الاتحاد في وجه الاستفزازت الكورية مضيفا انه على "المجتمع الدولي إظهار مزيد من التضامن ضد خروقات بيونغ يانغ.

وحث ابي قيادة كوريا الشمالية على احترام قرارت مجلس الامن ووقف "الاستفزازات الخطيرة " وضبط النفس.

وكانت كوريا الجنوبية اكدت ان جارتها الشمالية أطلقت صاروخا باليستيا اليوم السبت غير انه يعتقد أن عملية الإطلاق انتهت بالفشل.

واوضحت ان بيونغ يانغ أطلقت "صاروخا غير محدد" من منطقة بالقرب من (بوكتشانغ) في الاتجاه الشمالي الشرقي في حوالي الساعة الخامسة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي (2030 بتوقيت غرينتش) "غير انه يعتقد أن عملية الإطلاق انتهت بالفشل".