أي شخص يضبط خلال التحدث في النقال يتم إدماج مخالفة عدم الانتباه مع مخالفة التحدث في الهاتف

"عدم الانتباه" أثناء القيادة مخالفة عقوبتها "سحب الرخصة والمركبة لمدة شهرين"

أكد مصدر امني ان التعديل الجديد والذي صدر بقرار وزاري وتضمن توقيع عقوبة سحب الرخصة والمركبة لشهرين لمخالفي عدم الانتباه واقتياد المركبة لشروط الأمن والمتانة تمت الاستفادة منه في الحد من مخالفات عدم الانتباه التي تكون ناتجة عن استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة وذلك وفقاً لما ذكرته جريدة الانباء.

واشار الى ان تعليمات صدرت من قبل مساعد مدير عام الإدارة العامة للمرور لشؤون تنظيم السير والرخص اللواء فهد الشويع الى عموم قوة وزارة الداخلية خاصة المرور والنجدة والأمن العام بأن ترفق مخالفة عدم الانتباه الى مخالفة التحدث في الهاتف خاصة لأشخاص يكونون غير منتبهين او منهمكين في التحدث والانشغال بالهاتف خلال القيادة، مشيرا الى ان اي شخص يضبط خلال التحدث في النقال دون سماعة الأذن او خلال كتابته لرسالة او متابعته للواتساب يتم إدماج مخالفة عدم الانتباه مع مخالفة التحدث في الهاتف وهو ما يستوجب سحب الرخصة والمركبة.

وأشار المصدر الى ان استغراب البعض لسحب الرخصة خلال تحرير مخالفة استخدام الهاتف غير مبرر، حيث ان سحب الرخصة والمركبة لا يتم بموجب مخالفة التحدث في الهاتف ولكن يتم بموجب مخالفة عدم الانتباه.

وجدد المصدر التأكيد على ان تحرير مخالفة عدم الانتباه تتوقف على متابعة رجل الأمن للمخالف، لافتا الى ان إدماج مخالفة عدم الانتباه مع مخالفة التحدث في الهاتف لا تقتصر على الوافدين بل على جميع الأشخاص.

وأشار الى ان مخالفات عدم الانتباه تعد السبب الرئيسي في ارتفاع معدلات الحوادث الخطرة وان عدم الانتباه أصبح متلازما مع استخدام الهاتف النقال.