سالمين: مهرجان «أجيال المستقبل» يقدم جرعة ثقافية تنمي مدارك الطفل


أكد مسؤول ثقافي كويتي أن مهرجان (أجيال المستقبل) الذي ينطلق اليوم الأربعاء بتنظيم من المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب يتضمن فعاليات تقدم جرعة ثقافية متنوعة تستهدف تنمية مدارك الطفل.

وقالت مدير الدورة ال30 من المهرجان مريم سالمين إن المهرجان الذي يستمر حتى ال23 من مارس الجاري يتضمن أنشطة وفعاليات موجهة إلى الأطفال وأولياء أمورهم تستهدف خلق بيئة ثقافية مرحة تساعدهم في اكتشاف مواهبهم وتنمية مهاراتهم.

وأضافت سالمين التي تشغل أيضا منصب مراقب ثقافة الطفل في (الوطني للثقافة) أن فعاليات المهرجان تناسب البنين والبنات وتشمل ورش عمل وعروضا مسرحية واحتفالات غنائية وفنية إضافة إلى ندوات متخصصة والعرض المسرحي الغنائي الافتتاحي (اللوحة السحرية) من بطولة الفنانة فاطمة الصفي.

وأشارت إلى اهتمام المجلس الوطني بالأطفال وحرصه على تنظيم مهرجانات ثقافية توفر لهم البيئة المناسبة لإظهار مواهبهم داعية أولياء الأمور والأطفال إلى المشاركة في المهرجان الذي يسهم بتكوين شخصية الطفل وتحديد سلوكه مستقبلا وتعزيز ثقته في نفسه واكتشاف طاقته.

ويبذل المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب جهودا كبيرة في سبيل دعم الأنشطة الثقافية الموجهة للطفل عبر تنظيم فعاليات ثقافية متعددة منها مهرجان أجيال المستقبل ومهرجان الأطفال والناشئة سنويا كما يحرص على المشاركة في الفعاليات الدولية الخاصة بثقافة الطفل.