منتجة جيمس بوند تحسم الجدل: لن يتم الاستعانة بامرأة لبطولة العميل السري

تستطيع المرأة الآن أن تفعل أي شيئ في الحياة، إلا أن تجسد دور العميل السري ٠٠٧ ، جيمس بوند»، أو هكذا تعتقد منتجة الفيلم الأمريكية باربرا بروكولي، التي حسمت الجدل الذي أثير مؤخراً حول إمكانية إسناد دور البطولة لامرآة.

أوضحت المنتجة باربرا، أنه ليس من الممكن أن تقوم امرأة بأداء شخصية «العميل السري» أبداً، وذلك لأن هذه الشخصية كًتبت لرجل وتتناسب مع الرجل، وستظل كذلك إلى الأبد».

وتابعت موضحة أن قصة سلسلة أفلام جيمس بوند تمت كتابتها في الخمسينات، لذلك هناك بعض الأمور التي لا يمكن تغييرها، كما ناشدت الكتاب والمخرجين للإبداع في كتابة أفلام تقوم ببطولتها شخصيات نسائية، بدلاً من تحويل الأدوار الرجالية لتناسب المرآة».

ويأتي ذلك التصريح بعد تصريحها في وقت سابق من عام ٢٠١٧ قائلة: «إن أفلام جيمس بوند تميل إلى أن تعكس روح العصر، لذا نحاول تجاوز الحدود قليلاً، مؤكدة أن كل شيء ممكن حدوثه».